مواضيع مهمة

فسحة ثقافية
بتاريخ : الأربعاء، 21 أغسطس، 2013

طالبات مغربيات "هاي كلاص" يمتهن الدعارة الراقية بفرنسا

نقلا عن مجلة شوف تيڤي: محمد منافع
أعلنت مصالح الأمن الفرنسية، صباح اليوم، تفكيك شبكة للدعارة يتزعمها فرنسي من أصل مغربي، بعد القبض على طالبات مغربيات من عائلات بورجوازية معروفة في المغرب، داخل إحدى البيوت الراقية المخصصة لممارسة أقدم مهنة في التاريخ، وممن يتابعن دراستهن بأرقى المعاهد الفرنسية، مضيفة أن الشبكة الدولية والتي يتزعمها مغربي يعمد أفرادها إلى استقطاب الطالبات المغربيات من أجل امتهان الدعارة، مع أشخاص أثرياء ينتمون إلى منطقة باريس و" la Côte d'Azure"، قبل أن ينكشف أمرهن من قبل الشرطة الفرنسية، حسب ما أورد موقع Actu-Maroc.
وأوضحت ذات المصادر أن زعيم الشبكة كون علاقات مع شخصيات نافذة داخل فرنسا، من أجل استقطاب الفتيات اللواتي يتعرف عليهن بسهولة بعد أن يتكلم معهن بـ "الدارجة المغربية" ما يخلق نوعا من الثقة لدى الفتاة تجاه الشخص، ومن جملة الأشياء التي تم كشفها وفق ذات المصادر، أن تسعيرة الممارسة الجنسية مع هؤلاء الطالبات المغربيات لا تقل عن 500 أورو، فيما يبلغ ثمن الليلة الواحدة 2000 أورو، مما جعل هؤلاء الشابات يعشن حياة الترف التي تعرفها عاصمة الأنوار، بفضل العلاقات الخاصة التي نسجها زعيم العصابة مع زبائن من نوع خاص، سيما بعض أثرياء الخليج الذين يتوافدون على مدينتي باريس وكان بحثا عن المتعة الجنسية الراقية مقابل أموال لا تعد ولا تحصى، ليتم إلقاء القبض على هؤلاء المغربيات طبقا للقوانين الفرنسية التي تجرم الدعارة، حيث ينتظر أن يتم تقديمهن للنيابة العالمة الفرنسية، بغية النظر في التهم المنسوب إليهن، وفق ذات المصادر.

التعليقات

صوت وصورة

copyright © 2016 جميع الحقوق محفوظة لـ فسحة ثقافية