مواضيع مهمة

فسحة ثقافية
بتاريخ : الأربعاء، 28 أغسطس، 2013

سائحان روسيان يشبعان دبا بولنديا ضربا حتى فقد وعيه


تعرض دب كان يعيش حتى الساعات الأخيرة في حديقة تاترا الوطنية في الجنوب البولندي للضرب على يد سائحين من مدينة تشيلابنسك الروسية. وعلى الرغم من أن الضرب الذي تعرض له الدب كان مبرحا إلا أنه ظل على قيد الحياة، وتم نقله إلى أحد المراكز الطبية الواقعة في الجنوب البولندي حيث أجريت له عملية جراحية، ومن ثم تحويله للنقاهة تحت إشراف الأطباء المعالجين في حديقة الحيوانات بمدينة كراكوف. هذا ويواجه السائحان الروسيان، ويبلغان من العمر 29 و37 عاما، تهمة الاعتداء على الدب ونيل العقاب استنادا إلى قانون الحفاظ على الطبيعة، بالإضافة إلى تكفلهما بمصاريف علاج الدب المجروح. وفقا لإحدى الصحف المحلية فإن عددا من المواطنين اتصلوا هاتفيا بادارة الصحيفة وابلغوها باعتداء رجلين على دب في الحديقة حتى فقدانه الوعي من شدة الضرب، لكن لم يصدق اي احد في الصحيفة في البداية هذا الخبر الذي تم تجاهله، إلى أن قررت الصحيفة التعامل معه بجدية لتكرار الاتصالات الهاتفية بهذا الشأن. يعود أصل الاعتداء على الدب، الذي يطلق عليه العاملون في الحديقة اسم "شمشمون"، إلى تسلل السائحين الروسيين للحديقة بدون تسديد ثمن التذكرة. وأثناء تجولهما بين أرجاء الحديقة فوجئ الرجلان بدب أمامهما فظنا أنه أحد عمال الحديقة وقد تنكر بمظهر الحيوان المفترس وأنه على وشك احتجازهما، فقررا اللجوء للخطة النابليونية الشهيرة "أفضل وسيلة للدفاع هو الهجوم" وقاما بالاعتداء على "شمشمون" حتى أشبعاه ضربا دون أن يستوعب الأخير سبب التهجم عليه.
 المصدر: "أوترو رو"

التعليقات

صوت وصورة

copyright © 2016 جميع الحقوق محفوظة لـ فسحة ثقافية