مواضيع مهمة

فسحة ثقافية
بتاريخ : الاثنين، 1 يوليو، 2013

قفاز إلكتروني يتيح للصــــم والمكفوفين التواصل مع الآخرين

 يتواصل الناس حول العالم بطرق مختلفة، منها ملايين الرسائل النصية بالبريد الإلكتروني والهواتف المحمولة التي يجري تبادلها كل يوم، وهو ما لا يكون بالدرجة نفسها من السهولة لجميع الأشخاص، ويزداد الأمر صعوبة على من يعانون فقدان حاستي السمع والبصر، وهذا يعد أحد الأسباب التي دفعت فريقاً بحثياً في «مختبر أبحاث التصميم» في جامعة برلين للفنون الألمانية، إلى تقديم قفاز يتيح لهذه الفئة تبادل الرسائل النصية مع الآخرين.
صُنع النموذج الأولي للقفاز، الذي يحمل اسم «موبايل لورم غلوف»، من قماش مضاد للماء، وتنتشر على جانب القفاز الذي يغطي راحة اليد مستشعرات دائرية رمادية اللون يتم من خلالها كتابة الرسائل، بينما تغطي الجانب الآخر أسلاك حمراء وزرقاء تتحرك إلى أعلى وأسفل عند ورود رسالة.
ويستخدم كثير ممن فقدوا حاستي السمع والبصر التواصل مع الآخرين باللمس من خلال أبجديات مختلفة منها «لورم»، وفيها يكون لكل حرف مكانه المحدد على راحة اليد، وتُمثَل حروف العلة على أطراف الأصابع، ويمكن بتمرير اليد أو حركات دائرية تكوين كلمات وجمل، وهي الطريقة نفسها التي يعمل بها القفاز؛ إذ يمكن للشخص الكفيف أو الأصم، بعد ارتداء القفاز، إرسال رسالة من خلال الضغط على المستشعرات الموجودة على راحة اليد، لتصل عبر «البلوتوث» إلى هاتف «آي فون» متصل بالقفاز، ويتم إرسالها من خلال تطبيق خاص كرسالة قصيرة «إس إم إس» أو بالبريد الإلكتروني.

التعليقات

صوت وصورة

copyright © 2016 جميع الحقوق محفوظة لـ فسحة ثقافية