مواضيع مهمة

فسحة ثقافية
بتاريخ : الجمعة، 26 أبريل، 2013

صدق أو لا تصدق شباب اليوم أكبر بـ15 عاماً من أعمارهم.

 أكدت دراسة ألمانية أن تدهور الصحة الأيضية لجيل الشباب الحالي تجعلهم أكبر سناً بـ15 عاماً من أهاليهم وأسلافهم، عندما كانوا في العمر نفسه.
 وقال كاتب الدراسة، جيربن هولسيغ، من المعهد الوطني الألماني للصحة العامة والبيئة، في دراسة نشرتها صحيفة "الشروق" نقلاً عن المجلة الأوروبية للوقاية من أمراض القلب: "إن صحة جيل الشباب الجديد أسوأ بكثير من أسلافهم".
  وأوضح هولسيغ في الدراسة أن "انتشار السمنة لدى النساء والرجال في سن الأربعين مشابه لانتشارها في الجيل الأكبر سناً في سن الخامسة والخمسين".
وأكد أن هذا يعني أن الصحة الأيضية لجيل الشباب الجديد تجعله أكبر سناً بـ15 عاماً، معتبراً أن هذه النتائج "تسلِّط الضوء على الحاجة إلى الحفاظ على وزن سليم، من خلال التشجيع على النشاط الجسدي، والغذاء المتوازن، خاصة بين الأجيال الأصغر سناً".
وقام باحثون ألمان بدراسة على 6 آلاف راشد في العشرين، والثلاثين، والأربعين، والخمسين، من العمر وعلى مدى 25 عاماً، وجدوا أن الجيل الأصغر سناً صحته أسوأ، ويعاني من مجموعة من الأمراض، من بينها ارتفاع ضغط الدم والسمنة.

التعليقات

صوت وصورة

copyright © 2016 جميع الحقوق محفوظة لـ فسحة ثقافية